RSS

مشاهد خطيرة مما رأيته فى جمعة 16 أغسطس

17 Aug

بداية انا أحد ممن كانوا وعايشوا احداث يوم 28 يناير2011  فى التحرير واحداث محمد محمود الاولى نوفمبر2011 واحداث مجلس الوزراء ديسمبر 2011

رغم ذلك هذا اليوم هو الاصعب

المشهد الاول

كورنيش النيل الساعة 4 عصرا

وصلت انا واحد الزملاء إلى كورنيش النيل بجوار قصر العينى الفرنساوى وجدت اعداد كبيرة من الناس تأتى من اتجاه التحرير واصوات آلى وجرينوف مستمرة بصوت عالى وعدد كبير من المصابين والقتلى يتم نقلهم على موتسيكلات إلى القصر العينى 

كان هناك عدد كبير من شباب المسيرة ملابسهم ملطخة بالدماء ولم يكن بهم اصابات ولكن كانت من اثار حملهم لمصابين وقتلى 

سألت احدهم عن سبب الدماء فأجاب ان الضرب على المسيرة جاء بالرصاص الحى والاصابات كبيرة جدا

بعد 10 دقائق اتت مسيرة ضخمة على الكورنيش من ناحية كوبرى عباس وبدء من كانوا فى المسيرة التى تم فضها فى الانتظام داخل المسيرة والاتجاه ناحية التحرير على طريق الكورنيش

كان هناك عدد من المصوريين والاعلاميين الاجانب يصورون المشاهد ويعملوا بعض اللقاءات مع المشاركين والمصابين ممن يستطيعوا التحدث

تحركت مع المسيرة وتجولت بين المشاركين ولم اجد اى انواع اسلحة  كل ما كان معهم فى هذه المسيرة هى زجاجات مياه او عصائر وخل وبيبسى تحسبا لالقاء غاز

وصلت إلى ما قبل فندق الفورسيزونز فجأة اصوات ضرب الرصاص الحى تصاعدت بشده وبدئت الموتسيكلات فى نقل المصابين والقتلى من الصفوف الامامية بشكل كبير

بعد حوالى تلت إلى نصف ساعة تعالت اصوات الرصاص بشكل مخيف وبدء يأتى ضرب رصاص من ناحية فندق جراند خياة فى الجهة المقابلة من النيل كانت سماع اصوات الطلقات بين فروع الاشجار مخيفا فعلا

ثم بدء هجوم بالمدرعات بشكل قوى من ناحية التحرير فى اتجاه القصر العينى 

وبدءت المسيرة فى التراجع وعلامات الخوف والهلع على الوجوه 

قام بعض الافراد المنظمين للمسيرة بالنداء على الجميع بالانسحاب والرجوع إلى كوبرى عباس حرصا على سلامة الناس

وكان صوت المدرعات القادمة وضرب النار يزداد بكثافة والجميع يجرى على الكورنيش

رغم ماعايشته من قبل فى يوم 28 واحداث محمد محمود من احداث واطلاق النار الا ان ماحدث بالامس كان مجزرة فعلا 

 لم يكن هناك استخدام للغاز نهائيا  من قبل الشرطة كل ما تم استخدامه هو الاسلحة الالية والجرينوف 

صوت ضرب النار وصوت الرصاص وهو يمر بين فروع الاشجار كان مريعا

وصلت انا وزميلى حتى القصر العينى الفرنساوى حاول بعض افراد المسيرة الدخول إلى منطقة المنيل للتوجه إلى الجيزة  للرجوع فكانت هناك لجان شعبية بدءا من سور قصر العينى القديم وحتى مسجد صلاح الدين 

شباب ممسك بالشوم والسنج والزجاجات الفارغة ويمسكون كل من ياتى من المسيرة وينهالون عليه ضربا

اخذت زميلى وتوجهت ناحية شارع القصر العينى امام الكوبرى المؤدى للسيده زينب وانتظرنا امام كشك هناك على الناصية لمده نصف ساعة حتى بعدت المسيرة فى اتجاه كوبرى عباس وتمركزت قوات الشرطة عند تقاطع الكورنيش مع قصر العينى الفرنساوى

كان امامنا فى اتجاه كلية اسنان اللجان الشعبية منتشرة امام كمين الجيش تفتك بكل من يحاول العبور وتشتبه انه اخوان او قادم من المسيرة

ولاتوجد اى سيارات او تاكسى فى المنطقة

وحتى استطيع المرور من اللجان الشعبية فى المنيل

توجهت إلى الكشك واشتريت علبة سجائر واتفقت انا وزميلى على رواية اننا كنا عند احد الاصدقاء فى شارع القصر العينى ولم نستطيع المرور من قبل بسبب المسيرة

بدئنا فى عبور الشارع  فى ظل استمرار اصوات الطلقات والتى نسمع صوتها فى الاشجار من فوقنا قادمة من ناحية تمركز الشرطة امام القصر العينى الفرنساوى

عندما اقتربنا من اللجنة الشعبية الاولى اخذت انا زمام المبادرة فتوجهت اليهم بالكلام وانا اخرج احد السجائر من العلبة “يابرنس معاكش ولاعة” – نظر الينا احدهم نظرة شك ولكن الاخر اخرج الولاعة فعزمت عليهم بسجائر فأخذوها 

قال لى احدهم “انتو كنتو فى المظاهرات” – وقبل ان اجيب رد عليه زميله الاخر ” ياعم بيقولك ولاعة ومعاهم سجاير وبيدخنوا اهم يبقوا مش اخوان” هنا ابتسمت وهززت رأسى بالموافقة على كلام زميله

مررنا من شوارع المنيل واعلم انهم مازالوا يعانون من اثار معركتهم مع الاخوان فى يوم 5يوليو ومازالت صور شهداء المنيل معلقة فى الشوارع ولكن هذا ليس بمبرر للهجوم والتعدى على اى فرد لمجرد ان شكله اخوان

عندما وصلنا إلى شارع آل سعود وجدنا تاكسى فركبنا معه حتى الجيزة

فى الطريق على كوبرى عباس كانت بداية المسيرة قادمة من اتجاه الكورنيش لتعبر الكوبرى حتى تصل للجيزة وبها رجال وشباب ونساء واطفال

وعند عبورنا لنهاية الكوبرى فى التاكسى وجدت مجموعات من الشباب فى انتظار المسيرة بالطوب والعصى والسنج 

نزلنا الجيزة وركبنا مينى باص فيصل لكى نستطيع الوصول إلى البيت

المشهد الثانى والاخطر

شارع فيصل الساعة 6:30

وصل المينى باص عند كلية تربية رياضية بفيصل ووجدنا زحمة مرورية كبيرة 

كانت لجنة من شباب يمسكون سنج كبيرة وشوم ويفتشون السيارات جميعها 

اقترب احد الشباب من المينى باص الذى كان يكتظ بالركاب وصعد الينا وسأل بصوت عالى احنا بندور على اى حد بدقن  فى معاكوا هنا اى شيوخ او حد بدقن فتعالت الاصوات بالنفى  من داخل المينى باص

نظر مرة اخرى داخل المبنى باص واعاد السؤال وجاءت الاجابة كالسابق 

فجأة سمعنا صوت عالى فى ميكروباص بجوارنا كانت تحاصره مجموعة الشباب بالسنج والشوم

كان فى الميكروباص احد الاشخاص الملتحين ومعه زوجته واتنين بناته

واصر الشباب على انزال الراجل ابو دقن وحاول الركاب والسائق حمايته وانه ليس له علاقة بالمظاهرات او الاخوان ولكنهم كانوا مصريين على انزاله وكانوا يقولون انهم سيتركون زوجته واولاده  فى الميكروباص ليعودوا الى البيت هم فقط يريدون الرجال اصحاب الدقون

تحرك المينى باص الذى نركبه وشاهدت الشباب يتجمعون حول الميكروباص وينزلون الرجل ويضربونه ولا اعرف ماذا حدث بعد ذلك فقد تحرك المينى باص بنا حتى لا يصيبنا مكروه على حد قول بعض الراكبين الذين منعوا اى فرد من النزول للمشاركة فى اقناع الشباب بعدم المساس بالرجل

 

المشهد الاخير

وصلت البيت وانا فى حالة كبيرة من عدم الاتزان

 اى شرطة تلك التى تفض بالرصاص الحى فقط مسيرة لمحتجين يعبروا عن رأيهم لم اجد بينهم اى مسلح مطلقا رغم كمية الاصابات والقتلى التى شاهدتها بعينى محمولة على الموتسيكلات

هل بعد كل ماشاهدته وعايشته فى هذا اليوم  هل المفروض ان ادفع ضرائب للدولة لتجلب اسلحة اكثر لتقتلى بها فى حالة ما رغبت فى الاحتجاج على شئ؟؟؟

لقد كانت الاصوات تعلو فى المسيرة من الشباب الغاضب والمصاب ان السلمية لا تنفع فى هذا البلد وان الدولة لاتحترم المتظاهر السلمى وتعامله بكل عنف ووحشية فيجب ان يتكون المظاهرات مسلحه!!! هل هذا ما ترغب به الدولة ان تدفع الناس لحمل السلاح بدلا من الالتزام بالسلمية؟؟

قد تكون هناك مسيرات اخرى كان بها مسلحون ولكن من ضمن التدريبات التى يجب ان يكون عليها الجهاز الامنى ان يستطيع التفريق فى الرد على المسلح وغير المسلح ولا يتعامل الجميع سواء

الدم المصرى اصبح ارخص من اى شئ فعلا

إلى اى حال وصلنا فى مصر 

اصبح كل فرد ينصب من نفسه مسئولا امنيا يفتش السيارات ويقتاد من يشتبه فيه لمجرد انه بدقن وينهال عليه ضربا ويحتجزه ولا نعرف مصيره

اصبح عندنا فى مصر تشكيلات فاشية مثل الذى كونها موسولينى وعرفت بأسم “القمصان السوداء” فى ايطاليا والتى كانت تقوم بالاعمال الحقيرة ظنا انها تساعد الدولة

هل الطفل الذى سيشاهد اباه يجر امامه ويضرب لمجرد انه بدقن سنسى هذا المشهد؟!!! لا اعتقد ابدا

ترى كيف سيكون الانتقام؟ وكيف ستكون الحياة فى الفترة القادمة فى مصر

كيف ستكون الحياة اذا قرر بعض ممن تعرضوا لمصائب تلك اللجان الشعبية او اهاليهم بعمل لجان شعبية للبحث والتفتيش عن المسيحيين مثلا او ممن ينتمون لمؤسسة الشرطة او الجيش والقيام يالتعدى عليهم؟؟

اليست هذه هى بدايات الحرب الاهلية؟؟ 

وصلت البيت وانا ادعو الله ان استمر انسان 

اصبح هذا هو اقصى طموحى ان استمر انسان له مبادئ ويدافع عن الحق مهما كان ولا يتحول إلى حيوان كاسر يفترس من يخالفه

واشد ماوجع قلبى انى وجدت من يتهمنى بالكذب على نقلى لبعض ما رأيته بعينى 

عزيزى المشكك انا احترم وجه نظرك ومارأيته على التلفاز ولكنى كنت على الارض فى مكان محدد تحدثت عنه بما رأيته ولم اقل انى اتكلم عن كل الامكان او المسيرات

انا فقط اتحدث عن مارأيته بعينى اما غير ذلك فأنقل عن من شاهد ووثق بنفسه واذكر المصدر 

اذا كنت لاتصدقنى فهذا حقك وحريتك ولكن ليس من حريتك ان تكذبنى او تشكك فى مارأيته وعشته

اخيرا 

ادعو الله مرة اخرى اللهم لاتؤاخذنا بما فعل السفهاء منا

ويارب افضل انسان

أحمد الشامى 

17/8/2013

 
5 Comments

Posted by on 17 August 2013 in رسائل حرة

 

Tags: , , , , ,

5 responses to “مشاهد خطيرة مما رأيته فى جمعة 16 أغسطس

  1. Fatma Badawy

    17 August 2013 at 8:32 pm

    سؤال : اية اللى جعل الشعب المصرى يكرة الاخوان لهذة الدرجة ويعتبر اى ملتحى يعبر عن الاخوان ويستحق التعذيب؟؟؟؟!!!!!!!! لا احتاج الى اى رد

     
  2. Anonymous

    17 August 2013 at 8:55 pm

    ومن أصوات الرصاص عرفت إنه جرينوف؟
    ومن أصوات الرصاص عرفت إنها الداخلية؟؟

     
    • أحمد الشامى

      17 August 2013 at 9:05 pm

      هو مش واضح انى كنت هناك وشايف الضرب منبن وباسلحة ايه؟؟

       
  3. أحمد لبيب

    18 August 2013 at 3:25 pm

    Painful ,But true.

    ربنا يستر على البلد دي .. بقى فيها حقد وغل غير طبيعي على من له سمت اسلامي ..

    تحياتي يا أحمد .. فـأنت الإثبات الوحيد لإن “التدخين مفيد أحيانا للصحة”

     
  4. Sherif Allam

    25 August 2013 at 9:48 pm

    أنا لساني عاجز عن النطق …شكرا على نقل ما اراه منك حقيقة

     

برجاء ترك رد على الموضوع

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

 
%d bloggers like this: